English

EGX 30 13,720.65 0.19%



مصر تستحوذ على 5% من حجم تجارة التمور عالميا

مصر تستحوذ على 5% من حجم تجارة التمور عالميا

القاهرة: قال أشرف الفار أمين عام الاتحاد العربي لمنتجي التمور، إن مصر تستحوذ على 5% من حجم تجارة التمور عالميا، موضحاً أن الصادرات المصرية من التمور حققت زيادة بنسبة 100% العامين الماضيين حيث ارتفعت من 25 ألف طن سنوياً الى 50 ألف طن سنوياً.

جاء ذلك خلال جلسة حول “قطاع التمور فى افريقيا” التي عقدت في إطار فعاليات المعرض التجاري الدولي للأغذية والمشروبات “فوود افريكا” في دورته الخامسة والمعرض الدولي للتعبئة والتغليف “باك بروسيس”.

وأضاف أن مصر تنتج سنوياً 1.7 مليون طن وتستهدف زيادة إنتاجها إلى 2.6 مليون طن في غضون 5 سنوات.

وأوضح أن الاتحاد يعمل حالياً على توثيق يوم عالمي للتمور يطلق من محافظة الوادي الجديد، مشيراً إلى أهمية فتح أسواق جديدة أمام صادرات التمور المصرية خاصة بأسواق دول القارة الأفريقية.

وأشار الفار إلى أن الاتحاد تم تأسيسه عام 2018 تحت مظلة منظمة الوحدة الاقتصادية بجامعة الدول العربية، مشيراً إلى أن الاتحاد يستهدف أيضاً زيادة الإنتاج العربي من التمور خلال الفترة المقبلة.

وقال عماد سعد مسئول المركز الإعلامي لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، إن المنطقة العربية تنتج 80% من التمور العالمية، مشيراً إلى أن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر تعكس رؤية القيادة الإماراتية لدعم وتطوير قطاع نخيل التمر على المستويين العربي والعالمي.

وذكر شريف الشرباصى خبير النخيل بوزارة الزراعة المصرية ومنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو” أن الفترة الماضية شهدت جهوداً كبيرة من جانب وزارة الزراعة المصرية لإدخال أصناف تمور جديدة الى مصر تفي باحتياجات السوق المحلى ويتم تصدير الفائض للأسواق العالمية.

وأشار إلى أهمية استغلال كافة الفرص الاستثمارية المتاحة بقطاع زراعة النخيل في مصر وذلك للوفاء باحتياجات السوق المصري المتزايدة من التمور خاصة أن مصر تحتل المرتبة الخامسة في قائمة الدول العربية المستهلكة للتمور بمعدل 13 كيلو للفرد سنوياً.

وأكد المهندس خالد الهجان رئيس مجلس إدارة الهجان جروب أن مصر حققت الاكتفاء الذاتي من التمور ويتم تصدير الفائض للأسواق العالمية، مشيراً إلى أهمية تفعيل منظومة عمل للجهات المعنية لتحديد الأسواق المستهدفة وتحديد الأصناف والمواصفات وتطوير عمليات التعبئة والتغليف بهدف العمل وفق رؤية محددة للإنتاج والتصنيع والتصدير لتعزيز تنافسية المنتج المصري بالأسواق العالمية.

وأشار علاء الطحان رئيس مجلس إدارة مجموعة الطحان لإنتاج التمور إلى أهمية تفعيل منظومة تصنيع التمور في السوق المصري خاصة الصناعات التحويلية والتي تمثل مستقبل التمور فى العالم، مشيراً إلى أهمية بناء صناعة تمور مصرية سليمة متوافقة مع المعايير العالمية.

ولفت المهندس عبدالجواد عبادي مدير شركة جريس للتمور إلى أهمية التوسع في تصدير التمور المصرية لمختلف الأسواق العالمية مع التركيز على الدول الأكثر استيراداً للتمور والتي تشمل الهند والإمارات والمغرب وفرنسا وألمانيا، مشيراً إلى أن مصر تحتل حالياً المرتبة الـ 10 في قائمة الدول المصدرة للتمور على مستوى العالم.

وأكد محمد القرش عضو مجلس إدارة مجموعة أورينت للتمور أنه تم خلال الفترة الماضية زراعة أصناف جديدة من شأنها زيادة تنافسية المنتج المصري بالأسواق العالمية، مشيراً إلى أهمية تضافر جهود منتجي ومصدري التمور للدخول لأسواق جديدة مثل السوق الهندي خاصة أن مصر تصدر لـ 62 دولة حول العالم.

المصدر: صحيفة البورصة

 

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي