English

EGX 30 9,455.06 -1.45%



تراجع أسعار الذهب 4 جنيهات للمرة الثانية اليوم الخميس

تراجع أسعار الذهب 4 جنيهات للمرة الثانية اليوم الخميس

القاهرة: سجلت أسعار الذهب اليوم الخميس 9-1-2020 تراجعًا جديدا للمرة الثانية بقيمة 4 جنيهات للجرام، بعد هبوط أسعار الذهب عالمياً باكثر من 1.57% لتهبط أوقية الذهب من 1580 إلي 1546 دولاراً، وهو ما أرجعه المحللون إلي ضعف رد الفعل الإيراني بشأن مقتل قاسم سليماني، وتصريحات حول التهدئة وعدم التصعيد في الشرق الأوسط.

وأصبحت أسعار الذهب عقب هبوطها كالتالى:

عيار 18 سجل اليوم 591 جنيه للجرام.

عيار 21 سجل مساء اليوم 690 جنيه للجرام.

عيار 24 سجل مساء اليوم 788 جنيه للجرام.

الجنيه الذهب 5520 جنيه.

أوقية الذهب 1546 دولارا.

وقال أول هانسن المحلل من ساكسو بنك "الذهب يقلص بعض المكاسب فى الوقت الحالى لأن الرد الانتقامى لم يكن عنيفا كما كانت تعتقد الأسواق والمستثمرون يجنون الأرباح لهذا السبب".

وتابع: "كيف سيتحرك الذهب من هنا رهن بما سيقوله الرئيس دونالد ترامب حين تستيقظ أمريكا"، مضيفا أنه في نهاية المطاف إما سنرى الذهب يصعد فوق مستوى 1600 دولار أو ينزل إلى 1550 دولارا.

وفى هذا السياق، يرى الدكتور وصفي آمين رئيس الشعبة العامة للذهب، أن المعدن الأصفر حقق أفضل أداء له في نحو عشر سنوات، وسجلت الأوقية ارتفاعات كبيرة مع التوتر العسكري واغتيال قائد ايراني، و بعد استهداف قاعدة أمريكية في العراق

وقال لـ"اليوم السابع"، إن عام 2020 هو عام صعود الذهب لتستمر موجة الارتفاع التي شهدها المعدن النفيس بالعام الماضي، حيث ربح 19% خلال عام 2019، وهو أكبر مكسب له منذ 2010، مدفوعا في الأساس بحرب الرسوم الجمركية بين الولايات المتحدة والصين، والتي أطلقت عملية تيسير نقدي من جانب بنوك مركزية كبرى، لكن الفترة الحالية ومع التصعيد المستمر في الشرق الأوسط فإن الارتفاع في الذهب لا يمكن التنبؤ بفترة استمراريته.

ويرى أن الذهب بديلا استثماريا آمنا في أوقات الضبابية السياسية والمالية، مشيراً إلى أن حالة ترقب المستثمرون التطورات العالمية سواء بشأن اتفاق التهدئة بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين وهما أكبر اقتصادين في العالم، وكذلك الأوضاع في الشرق الأوسط هي أسباب صعود الأسعار مؤخراً، لكن الاتجاه نحو البيع تسبب فى هبوط الأسعار بهذا الحد.

وأشار إلى أن الأوضاع المضطربة تغذى فكرة كون الذهب هو الملاذ الآمن بصفة عامة سواء عالمياً أو محليا ويلجأ إليه المستثمر أو حتي المواطن العادي عند حدوث هذه الاضطرابات

وتابع، أن أسعار الذهب فى مصر ترتبط بالكثير من العوامل منها ما يتعلق بعوامل العرض والطلب وسعر أوقية الذهب عالميا والتغيرات التى تطرأ على سعر العملة الأمريكية، وهى القواعد التى يتم مراعاتها بشكل يومى عند تحديد الأسعار، لكن مع تراجع الدولار مؤخراً في مصر تسبب هذا الأمر في إبطاء موجة صعود أسعار الذهب رغم تحرك الأسعار العالمية.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي