English

EGX 30 0.00 0.00%



منتدى دافوس يدشن مجلس إدارة لمستقبل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

منتدى دافوس يدشن مجلس إدارة لمستقبل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

آراب فاينانس: دشن منتدى الاقتصاد العالمي بمناسبة احتفاله بمرور 50 عاما على انطلاقه بمدينة دافوس السويسرية، مجلس إدارة جديدة لمستقبل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

يجمع المجلس ممثلين عن القطاعين الحكومي والخاص وخبراء اقتصاديين دوليين من المنطقة، ليكون منصة تشاركية لدراسة المستجدات الاقتصادية الدولية واثارها على اقتصادات المنطقة، وصياغة مبادرات ذات أهمية فى المرحلة المقبلة.

واختيرت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، رئيسا مشاركا للمجلس عن الجانب الوزاري، بجانب آلان بيجاني، الرئيس التنفيذى لشركة ماجد الفطيم، الرئيس المشارك للمجلس عن القطاع الخاص، بالتعاون مع ميريك دوسيك، رئيس قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمنتدى الاقتصاد العالمي بدافوس.

واستعرض الرئيسان المشاركان للمجلس خلال الجلسات التحضيرية والتى عقدت مؤخرا خلال منتدى الاقتصاد العالمي بدافوس، عدة مبادرات ترتكز على محورين رئيسين هما زيادة معدلات النمو الاحتوائى ونمو المجتمعات، وتشكيل الثورة الصناعية الرابعة.

ويتكون المجلس على المستوى الوزاري، من كل من الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي عن مصر، والدكتور محمد العسعس، وزير المالية بالأردن، والدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة فى الامارات، ومحمد الجدعان، وزير المالية فى السعودية.

ويتكون المجلس من ممثلين عن القطاع الخاص أبرزهم، آلان بيجاني، الرئيس التنفيذى لشركة ماجد الفطيم، وماجد جعفر، الرئيس التنفيذي لشركة نفط الهلال بالامارات، وهشام عز العرب، رئيس مجلس ادارة البنك التجاري الدولي، وطارق السدحان، الرئيس التنفيذى لبنك الرياض، وخديم الدرعي، نائب رئيس مجلس إدارة الظاهرة الإماراتية.

كما يضم المجلس، عدد من الخبراء، أبرزهم ميساء جلبوط، القيادية الرائدة في مجال التعليم، ومدثر شيخة، المدير التنفيذي والمؤسس المشارك لتطبيق كريم، وفادي غندور، رئيس مجلس إدارة شركة ومضة كابيتال لتمويل المشاريع الناشئة، والدكتور أنس الفارس، رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

وناقش أعضاء المجلس، عدة محاور عن مستقبل الوظائف فى العالم العربي، وتقليل الفجوة بين الجنسين ووضع رؤية جديدة للتكامل الاقتصادي، وتشكيل حوكمة التكنولوجيا من خلال التعاون بين القطاعين العام والخاص وتطوير استراتيجيات وطنية واقليمية للثورة الصناعية الرابعة.

وأكد الرئيسان المشاركان للمجلس، أن مزج الخبرات بين القطاعين العام والخاص وتراكم الخبرات من منتدى الاقتصاد العالمي سيؤدى إلى صياغة مبادرات ذات أهمية فى المرحلة المقبلة.

وذكر أعضاء المجلس، أن مصر كانت أول دولة فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تطلق شراكة مع منتدى الاقتصاد العالمي والمجلس القومي للمرأة بعنوان “محفز سد الفجوة النوعية بين الجنسين فى مصر” في قمة تأثير التنمية المستدامة 2019، لتعزيز التعاون بين القطاعين العام والخاص فى مجال القضاء على الفجوات النوعية بين الجنسين فى العمل، وتمكين المرأة.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي