English

EGX 30 0.00 0.00%



التقلبات ترفع فائدة السندات المصرية فى الأسواق الدولية إلى مستويات قياسية

التقلبات ترفع فائدة السندات المصرية فى الأسواق الدولية إلى مستويات قياسية

ارتفعت فائدة السندات المصرية فى الأسواق الدولية، لمستويات قياسية، فى ظل التقلبات الشديدة التى شهدتها البورصات العالمية، الأسابيع الماضية، وفق ما ذكرته جريدة البورصة.

وزادت فائدة السندات أجل 40 عاماً إلى 13.078%، مقابل 8.15% فائدة الكوبون، و9.78% فائدة الأسبوع قبل الماضى، والسندات أجل 30 عاماً والتى تستحق فى 2049 إلى 12.387% مقابل 7.903% فائدة الكوبون، و9.94% قبل أسبوع، والسندات أجل 30 عاماً والمستحقة فى 2048 إلى 12.387% مقابل 7.903% فائدة الكوبون و9.35% الأسبوع قبل الماضى.

وارتفعت فائدة السندات استحقاق 2022، إلى 12.516% مقابل 6.125% فائدة الكوبون، واستحقاق فبراير 2023 إلى 11.755% مقابل 5.577% فائدة الكوبون، واستحقاق نوفمبر 2023 إلى 10.42% مقابل 4.55% فائدة الكوبون.

وزادت السندات استحقاق 2024 إلى10.451% مقابل 6.2% فائدة الكوبون، واستحقاق 2025 إلى 10.451% مقابل 6.2% فائدة الكوبون.

وارتفعت الفائدة على السندات المقومة باليورو بوتيرة أقل حدة لتصل على السند استحقاق 2025 إلى 9.12% مقابل 4.75% فائدة كوبون، واستحقاق 2026 إلى 8.645% مقابل 4.75% فائدة الكوبون، واستحقاق 2030 إلى 10.432% مقابل 5.625% فائدة الكوبون، واستحقاق 2031 إلى 10.411% مقابل 6.375% فائدة كوبون.

وقال مصدر مصرفى، إنَّ اضطرابات الأسواق العالمية كانت أكبر من التوقعات وأسوأ من أى أزمة مرت بها، وهو ما دفع ديون الأسواق الناشئة بشكل عام للارتفاع.

أضاف أن اضطرابات الأسواق لن يكون لها أثر على مصر، فى ظل عدم حاجتها للتوجه للأسواق الدولية فى الوقت الحالى، وتوقعات السيطرة على فيروس كورونا خلال الشهور القليلة المقبلة.

وقال معهد التمويل الدولى فى تقرير حديث له، اليوم، إنه مع تخطى تقلبات الأسوق العالمية ذروة ما شهدناه فى 2008، حيث دفعت الأزمة الصحية العالمية واضطرابات سلاسل الإمداد المستثمرين نحو أسواق النقد الأمريكية لتقترب من 3.8 تريليون دولار أى أقل قليلاً من مستوياتها القياسية عند 3.9 تريليون دولار فى 2009.

أوضح أن ذلك الانجذاب نحو السيولة النقدية، قلل السيولة فى الشرائح الأكثر مخاطرة فى الأسواق، فى ظل حالة عدم اليقين المرتفعة.

أضاف أن البنوك المركزية تسعى لتعزيز السيولة وتخفيف تكاليف الاقتراض قصير الأجل، ارتفعت عوائد السندات طويلة الأجل خاصة فى الأسواق الناشئة ومنطقة اليورو، وأدت تلك الزيادة لتقليص أرصدة السندات ذات الفائدة السالبة إلى 8.7 تريليون دولار مقابل 15 تريليون دولار قبل أسبوع.

وذكر أن عوائد السندات ذات الفوائد المرتفعة زادت 4.2% فى المتوسط منذ نهاية فبراير، كما أن تكلفة التأمين على الديون السيادية عند أعلى مستوياتها فى سنوات.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي