< اراب فاينانس - أخبار - عجز الحساب الجاري المصري ينكمش بنسبة 10% في العام المالي 2022/2021
العد التنازلي لإطلاق جديد



عجز الحساب الجاري المصري ينكمش بنسبة 10% في العام المالي 2022/2021

عجز الحساب الجاري المصري ينكمش بنسبة 10% في العام المالي 2022/2021

آراب فاينانس: انكمش عجز الحساب الجاري لمصر بنسبة 10.2% على أساس سنوي ليصل إلى 16.6 مليار دولار في العام المالي الماضي 2022/2021، وذلك بدعم من زيادة الصادرات النفطية وغير النفطية، وارتفاع عائدات السياحة، والقفزة في الاستثمار الأجنبي المباشر، وفقا للبيانات الصادرة عن البنك المركزي المصري يوم الخميس.

وقال البنك: "جاءت هذه التطورات على الرغم من التراجع في النشاط الاقتصادي العالمي الناجم عن الأزمة الروسية الأوكرانية، والتي أدت إلى ارتفاع أسعار الطاقة والسلع بشكل كبير"، ما أدى إلى موجة تشديد نقدي لكبح التضخم.

زادت عائدات السياحة بأكثر من الضعف على أساس سنوي لتصل إلى 10.7 مليار دولار، حيث ارتفعت أعداد السياح الوافدين بعد فترة تراجع تسببت فيها الحرب في أوكرانيا التي أثرت على اثنتين من أسواق السياحة الرئيسية لمصر، وهما روسيا وأوكرانيا.

وارتفع عدد السياح الوافدين بأكثر من 85% على أساس سنوي في النصف الأول من عام 2022 ليصل إلى 4.9 مليون زائر. وتعمل مصر على جذب المزيد من الزائرين من الأسواق الأوروبية الأخرى لدفع حركة السياحة الوافدة، في ظل الجهود التي تشمل أيضا جذب السياح من الأسواق الأخرى في أمريكا اللاتينية وغيرها، بما في ذلك الخليج.

ارتفع صافي الاستثمار الأجنبي المباشر بنسبة 71.4% على أساس سنوي إلى 8.9 مليار دولار في العام المالي المنتهي في يونيو. وسجل صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في القطاع غير النفطي 11.6 مليار دولار، جاء معظمه خلال النصف الثاني من العام المالي 2021/2022 (وهو الوقت الذي نفذت فيه الدول الخليجية الجزء الأكبر من استثماراتها في مصر).

وبلغ صافي التدفقات الواردة من الخارج بغرض تأسيس شركات جديدة أو زيادة رؤوس أموال شركات قائمة نحو 3.4 مليار دولار من إجمالي صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في القطاع غير النفطي.

ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي وزيادة أحجام الصادرات تحول تجارة المواد البترولية إلى المنطقة الإيجابية: سجل الميزان التجاري النفطي في مصر فائضا قدره 4.4 مليار دولار هذا العام، من عجز قدره 6.7 مليون دولار خلال العام المالي 2021/2020، بفضل الارتفاع العالمي في أسعار النفط وفتح أسواق جديدة، في مقدمتها تركيا وإيطاليا وفرنسا واليونان.

وبلغ عجز الحساب الجاري خلال الربع الأخير من 2022/2021 2.96 مليار دولار، بانخفاض 42% على أساس سنوي، بينما ارتفع الاستثمار الأجنبي المباشر بنسبة 272% على أساس سنوي إلى 1.59 مليار دولار. واهتمت رويترز بالقصة أيضا.

اسهم مختارة

13 يونيو 2022
الدلتا للسكر SUGR
إغلاق
25.1
التغير
-00.32
إحتفاظ

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2020

الي الاعلي