English

EGX 30 15,505.16 -0.96%

المالية تتوقع فائضا قياسيا بالموازنة الجديدة لأول مرة منذ 15 عاما

المالية تتوقع فائضا قياسيا بالموازنة الجديدة لأول مرة منذ 15 عاما

أراب فاينانس: تتخذ وزارة المالية خطوات متسارعة لتنفيذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بسرعة إنهاء وفض المنازعات الضريبية، بما يساهم في استعادة جسور الثقة مع الممولين واستقرار مراكزهم الضريبية مع حفظ موارد الدولة لما فيه صالح المواطنين.

وتأتي 77% من الإيرادات في الموازنة العامة للدولة للعام الحالي المقدرة بنحو 989 مليار جنيه من حصيلة الضرائب من بينها الجمارك والضريبة العقارية وأنواع أخرى، بجانب وحصة الدولة في توزيعات شركات قطاع الأعمال والعام وإيرادات أخرى متعددة.

وشهدت الموازنة العامة للعام 2017/ 2018، تحسنا كبيرا في الأداء المالي، حيث حققت الموازنة العامة فائضاً أوليا، فضلاً عن خفض معدلات العجز الكلي إلي الناتج المحلي.

ووفقا لوزير المالية الدكتور محمد معيط، فإن ذلك جاء نتيجة ارتفاع الإيرادات العامة بشكل فاق معدل النمو السنوي للمصروفات العامة خاصة مع استمرار التحسن في أداء الحصيلة الضريبية.

كما ارتفعت الاستثمارات الحكومية على نحو يعكس اهتمام الدولة بتوفير المخصصات اللازمة لتحسين البنية التحتية والخدمات المقدمة للمواطنين في جميع المحافظات.

وتوقع الوزير تحقيق فائض في الموازنة العامة للدولة ما بين الإيرادات والمصروفات العام المالي الجديد تصل إلى 100 مليار جنيه.

وقال الوزير، في تصريحات صحفية، إنه للمرة الأولى منذ 15 عاما تزيد إيرادات الدولة عن مصروفاتها بـ 4 مليارات جنيه، مؤكدا أن هذا الفائض سيستخدم في سد جزء من فوائد خدمة الدين.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي