English

EGX 30 14,378.59 -1.22%



نستله تعلن نتائج مبيعاتها للأشهر التسعة الأولى 2018

نستله تعلن نتائج مبيعاتها للأشهر التسعة الأولى 2018

أراب فاينانس: قال مارك شنايدر، الرئيس التنفيذي لشركة "نستله": "يسعدنا تحقيق هذا التقدم المشجع في سعينا نحو تعزيز القيمة، إذ تأتي مبيعاتنا خلال الأشهر التسعة من العام 2018 لتظهر نمواً قوياً في مختلف مناطق نشاطنا وضمن مختلف فئات منتجاتنا. وقد بدأنا برؤية زخم مرتقع في منطقة أمريكا الشمالية وفي فئة أغذية الرضع على مستوى العالم.

كما واصلت أعمالنا في الصين نموها بمعدل متوسط من خانة واحدة. وجاءت معدلات النمو التي شهدناها مدفوعة بالانضباط في التنفيذ وتسارع وتيرة الابتكار، كما أننا حققنا إنجازات كبيرة في إدارة محفظة منتجاتنا، ويسعدنا استكمال صفقة ’ستاربكس‘ أبكر من المتوقع. وعلاوة على ذلك، أحرزنا تقدماً ملحوظاً في برامج خفض التكلفة وأثمرت مبادرات النمو وتعزيز الكفاءة في مضينا قدماً على المسار الصحيح لتحقيق توجهاتنا لعام 2018 بأكمله وأهدافنا لعام 2020".

مبيعات المجموعة

بلغ النمو العضوي 2,8% ليصل إلى 2.9% خلال الربع الثالث رغم ارتفاع نسب المقارنة، بينما بلغ النمو الداخلي الفعلي 2.3% محافظاً على موقعه المتقدم في طليعة قطاع الأغذية والمشروبات، في حين تحسن نمو التسعير بنسبة 0,5% وسط تحسن ملحوظ في الأمريكيتين. وخلال الربع الثالث، شهد النمو العضوي تحسناً متواصلاً في أمريكا الشمالية وقطاع أغذية الرضّع على مستوى العالم، في حين بقيت معدلات النمو في الصين عند مستواها المتوسط من خانة واحدة. وشهدت منطقة أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا نمواً أبطأ يعود السبب الأكبر فيه إلى ارتفاع نسب المقارنة. وعموماً، حققت كافة الفئات نمواً إيجابياً جاءت في طليعته القهوة وأغذية "بيورينا" للحيوانات الأليفة وأغذية الرضّع و"نستله لعلوم الصحة".

وساهمت عمليات التخارج الصافية برفع المبيعات بنسبة 0.1% حيث تأثرت عمليات الاستحواذ على "أتريوم للابتكار" وترخيص "ستاربكس" وغيرها من التراخيص تأثراً سلبياً نتج عن عمليات التصفية، خاصة في أعمال الحلويات في الولايات المتحدة. وعادت أسعار الصرف الأجنبي بتأثير سلبي نسبته 0.9% ما يعود بشكل رئيسي إلى انخفاض أسعار صرف عملات عدد من الأسواق الناشئة مقابل الفرنك السويسري. وارتفع إجمالي المبيعات بنسبة 2.0% وفقاً للتقارير المعلنة ليصل إلى 66.4 مليار فرنك سويسري.

منطقة أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا

نمو عضوي بنسبة 1.6% موزعة على: 2.3% نمو داخلي فعلي، و-0.7 في نمو التسعير.

سجلت أوروبا الغربية معدلات سلبية طفيفة في النمو العضوي، حيث تأثر النمو الداخلي الفعلي بالتسعير السلبي.

شهدت أوروبا الوسطى والشرقية نمواً عضوياً متوسطاً من خانة واحدة بنمو داخلي فعلي قوي وثبات في التسعير.

حافظت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على نمو عضوي متوسط من خانة واحدة مع أداء إيجابي على صعيد النمو الداخلي الفعلي والتسعير.

نستله للمياه

نمو عضوي بنسبة 2.1% موزعة على: -0.2% نمو داخلي فعلي، و2.3% نمو التسعير.

سجلت أمريكا الشمالية نمواً عضوياً إيجابياً، مدفوعاً بارتفاع التسعير وثبات النمو الداخلي الفعلي.

عادت أوروبا إلى النمو العضوي الإيجابي نتيجة للنمو الداخلي الفعلي القوي في الربع الثالث.

شهدت الأسواق الناشئة نمواً عضوياً طفيفاً من خانة واحدة، جاء بأكمله نتيجة للتسعير.

الأعمال الأخرى

نمو عضوي بنسبة 6.0% موزعة على: 5.7% نمو داخلي فعلي، و0.3% نمو التسعير.

سجلت "نسبريسو" نمواً عضوياً متوسطاً من خانة واحدة، بأداء قوي في الأمريكيتين وآسياً.

شهدت "نستله هيلث ساينس" (لعلوم الصحة) نمواً متوسطاً من خانة واحدة، نتيجة للنمو الداخلي الفعلي القوي.

· شهدت "نستله سكين هيلث" (لصحة البشرة) نمواً متوسطاً من خانة واحدة نتيجة للنمو الداخلي الفعلي القوي وثبات التسعير.

التطلعات المستقبلية

نؤكد توجهاتنا لعام 2018 بأكمله. ونتوقع نمواً عضوياً يقارب 3% في المبيعات، وتحسناً في هامش الأرباح التجارية التشغيلية في إطار هدفنا لعام 2020. ومن المتوقع لتكاليف إعادة الهيكلة أن تقارب 700 مليون فرنك سويسري. ونتوقع زيادة الأرباح الضمنية للسهم بأسعار العملة الثابتة وزيادة كفاءة رأس المال.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي