العد التنازلي لإطلاق جديد



تويتر تطرح ميزة جديدة لمتابعة الردود على التغريدات لمستخدمي أيفون

تويتر تطرح ميزة جديدة لمتابعة الردود على التغريدات لمستخدمي أيفون

طرحت شركة تويتر تغيير جديد في تطبيق شبكتها الاجتماعية على منصة iOS وذلك لمستخدمي أيفون، والذي يجعل المحادثات أسهل في المراجعة والاشتراك.

وقالت الشركة أن التغيير في تصميم التطبيق، والذي لا يتطلب تحديث التطبيق، هو في ميزة الارتباطات في الخط الزمني لتويتر التي لا تقدم أداء جيدا في التمييز بين التغريدات القياسية والردود عليها، وذلك نقلا عن أموال الغد.

وبحسب موقع engadget الأمريكى فقد أشارت الشركة إلى أن التغيير يرسم خطا واضحا بين التغريدة الأصلية والردود عليها، حيث تظهر تلك الردود بمقدار إزاحة معين، وتكون متصلة معا عبر سلسلة من الخطوط الرأسية والأفقية، مما يجعل المحادثة عبر “تويتر” تظهر بشكل فعال في هيئة شبكة من الملاحظات المترابطة.

وكان تويتر قد استعرض الميزة الجديدة في وقت سابق عبر تطبيقها التجريبي “twttr” خلال موسم الربيع من العام الماضي، فيما ستعرض الميزة فقط تشبيكات الردود من الأشخاص الذين يتابعهم المستخدم على المنصة الاجتماعية، كما أكدت الشركة أن التصميم الجديد يسهّل من رؤية من يرد على من، ومن ثم الانضمام إلى المحادثات ذات الصلة، معربة عن أملها في أو يؤدي التصميم الجديد إلى تشجيع المستخدمين على الرد على التغريدات والانضمام إلى المحادثات بشكل أكبر بدلا من تجاوز الخط الزمني فحسب.

على جانب آخر، أعلن تويتر أمس أنه سيقوم بتوجيه المستخدمين إلى المعلومات الحكومية الرسمية، عند البحث عن فيروس كورونا، وقال موقع التغريدات إن الأداة كانت جزءًا من الجهود لضمان وصول المعلومات الصحيحة إلى أولئك الذين يبحثون عنها ومنع انتشار المعلومات الخاطئة، فعند البحث عن مصطلح “فيروس كورونا” على الموقع، يتم تزويد المستخدمين برابط إلى موقع وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية وحساب تويتر الرسمى الخاص به، حيث يتم إصدار تحديثات رسمية.

ووفقا لموقع “ديلى ميل” البريطانى فقال تويتر إن الأداة تم تقديمها استجابةً للمناقشات المتزايدة عبر الإنترنت حول تفشى الفيروس، إذ قال مات هانكوك وزير الصحة البريطانى: “السلامة العامة على رأس أولوياتنا وبما أن هذا الوضع سريع التطور، فمن الأهمية أن يتمكن الجميع من الوصول إلى معلومات موثوقة ودقيقة عن فيروس كورونا.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي