< اراب فاينانس - أخبار - السعودية تتبنى خطة ستزيد إيراداتها غير النفطية لـ530 مليار ريال
العد التنازلي لإطلاق جديد



السعودية تتبنى خطة ستزيد إيراداتها غير النفطية لـ530 مليار ريال

السعودية تتبنى خطة ستزيد إيراداتها غير النفطية لـ530 مليار ريال

الرياض: تبنت المملكة العربية السعودية خطة التحول الوطني والاستغناء عن النفط التي تعبّر عن "رؤية السعودية 2030" الإقتصادية الهادفة إلى تقليص اعتماد المملكة على النفط. تهدف هذه الخطة إلى زيادة الإيرادات غير النفطية لتصل إلى 530 مليار ريال سعودي (أي ما يعادل 141 مليار دولار أمريكي) بحلول عام 2020 من خلال اعتماد ما يزيد عن 500 مبادرة بما في ذلك تطبيق ضرائب جديدة وزيادة الرسوم والضرائب الحكومية على "المنتجات الضارة". وقد أكد وزير الدولة السيد محمد آل الشيخ في هذا السياق أن الالتزام الضريبي الوحيد المعتمد لغاية الآن هو ضريبة القيمة المضافة.

بهذا الصدد، صرّح جاستن وايتهاوس، الشريك المسؤول عن قسم الضرائب غير المباشرة في ديلويت الشرق الأوسط، قائلاً: "إن ضريبة القيمة المضافة هي إحدى الاستراتيجيات المقترحة لتنويع موارد الإيرادات الحكومية، فهي أداة مالية شائعة ذات كفاءة وتكلفة أقل في الاستخدام، كما أنها أقل عرضة للإحتيال وأقل قدرة من غيرها من أشكال الضرائب المباشرة على التأثير سلباً على تشجيع الاستثمار مقارنةً مع أي نوع من أنواع الضرائب المباشرة."

وعلى الرغم من أن دول مجلس التعاون الخليجي على وشك فرض ضريبة القيمة المضافة رسمياً، بيّن استطلاع ديلويت الأخير الموجَّه للمدراء الماليين في الشرق الأوسط أن حوالي نصف المدراء الماليين الذين شملهم الاستطلاع لديهم ”معرفة دنيا“ بتأثير فرض ضريبة القيمة المضافة في دول مجلس التعاون الخليجي بينما يتوقع 93% منهم أن تؤثر هذه الضريبة نوعاً ما على أعمالهم.

في هذا الإطار، علّـّق وايتهاوس قائلاً: "نظراً لإمكانية استحداث ضريبة القيمة المضافة في منطقة مجلس التعاون الخليجي، على كافة المعنيين أن يعززوا فهمهم لكيفية تأثير الضريبة على أعمالهم بهدف تغطية كافة الجوانب المالية والتجارية والتشغيلية مسبقاً وإيصال الرسائل الملائمة إلى كافة أقسام الشركة."

وضمن الجهود المستمرة لديلويت في منطقة الشرق الأوسط والتي تهدف إلى مساعدة الشركات وتوجيهها فيما يتعلق بالإصلاحات الضريبية، أقامت ديلويت خلال شهر مايو أكثر من 10 ندوات تغطي جميع دول الخليج العربي.
كما أنشأت ديلويت مجموعة من الأدوات لتوجيه الشركات خلال عملية الإصلاح الضريبي الحالية وتشمل هذه الأدوات دليلاً تعريفياً إلكترونياً مجانياً وثنائي اللغة حول ضريبة القيمة المضافة في منطقة الخليج العربي، وتقارير متخصصة، وأداة تقييم الجاهزية لضريبة القيمة المضافة، وسلسلة من الندوات المتممة، ومؤتمرات وأكاديميات تركز على ضريبة القيمة المضافة.

كذلك أخذت ديلويت خطوة إلى الأمام حيث قامت بتطوير آلية مساعدة "معدّة حسب الطلب" من خلال أداة "المراجعة الذكية لضريبة القيمة المضافة (VRS)"  الإلكترونية والقليلة التكلفة. وتقوم هذه الآلية بتقييم جاهزية العملاء للضريبة غير المباشرة وتصدر بعد ذلك وثيقة "تقييم الجاهزية لضريبة القيمة المضافة" التي توضح الوضع الراهن للشركة، والمشكلات التي من المحتمل أن تواجهها، والفترة الزمنية الذي قد تحتاجها حتى تصبح جاهزة للإلتزام بلوائح ضريبة القيمة المضافة.

#الكلمات المتعلقه

اسهم مختارة

04 أكتوبر 2021
المتحدة للاسكان والتعمير UNIT
إغلاق
04.19
التغير
11.44
شراء

© جميع الحقوق محفوظة آراب فاينانس 2020

الي الاعلي