English

EGX 30 14,313.46 -0.45%



حقيقة تعطل إنتاج النفط السعودي بعد هجمات الحوثيين على أرامكو

حقيقة تعطل إنتاج النفط السعودي بعد هجمات الحوثيين على أرامكو

آراب فاينانس: قالت مصادر على دراية بعمليات إنتاج النفط في المملكة العربية السعودية لـCNN، إن عمليات إنتاج النفط في منشآت أرامكو "تنخفض في هذه المرحلة بمقدار 5 ملايين برميل يوميًا"، وذلك على خلفية الهجمات التي تعرضت لها منشأتي النفط في محافظة بقيق وهجرة خريص.

ويمثل هذا الرقم انخفاضًا كبيرًا في القدرات، حيث تشير آخر الأرقام الصادرة عن أوبك منذ أغسطس 2019، إلى أن إجمالي الإنتاج السعودي 9.8 مليون برميل يوميًا.

وأوضحت المصادر لـCNN، أن أرامكو "تأمل في استعادة هذه السعة خلال أيام".

حقيقة تعطل الإنتاج النفطي السعودي وصادرات المملكة بعد هجمات بطائرات مسيرة للحوثيين على منشأتين لشركة أرامكو إحداهما أكبر معمل لتكرير النفط في العالم، أكدتها أيضا وكالة رويترز للأنباء عن ثلاثة مصادر وصفتها بـ "المطلعة".

وكشفت رويترز اعتمادا على "ثلاثة مصادر" لم تسمها عن تعطل الإنتاج النفطي السعودي وصادرات المملكة بعد هجمات بطائرات مسيرة على منشأتين لشركة أرامكو اليوم (السبت 14 سبتمبر 2019). وكانت جماعة "أنصار الله" الحوثية قد أعلنت مسؤوليتها عن هذه الهجمات.

وأشار الخبر إلى أن إحدى المنشأتين تعتبر أكبر معمل لتكرير النفط في العالم، كما ذكر أحد المصادر أن الهجمات تؤثر على إنتاج خمسة ملايين برميل من النفط يوميا أي قرابة نصف الإنتاج الحالي للمملكة، لكن المصدر لم يقدم تفاصيل إضافية.

وتنتج المملكة العربية السعودية حوالي 10% من إجمالي المعروض العالمي البالغ 100 مليون برميل يوميًا، مما يعني أن هجمات صباح السبت، تسببت في خفض 5% من الإنتاج العالمي حاليا.

ووفقًا للموقع الرسمي لأرامكو على الانترنت، فإن منشأة بقيق هي أكبر مصنع لتثبيت النفط الخام في العالم، وتحصل منشآت نفط بقيق على النفط الخام الحامض من معامل فصل الغاز عن النفط (GOSPs)، ثم تقوم بمعالجته إلى نفط خام، ثم تنقله إلى رأس تنورة والجبيل على الساحل الشرقي، وينبع على الساحل الغربي، وإلى بابكو ريجينيري في دبي.

واستهدفت طائرات بدون طيار مرفقين من أرامكو السعودية في محافظة بقيق وهجرة خريص في المملكة العربية السعودية، وأعلنت ميليشات الحوثيين في اليمن مسؤوليتها عن الهجمات التي استخدمت فيها 10 طائرات مسيرة.

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي