English

EGX 30 13,622.13 -0.10%



العجز التجاري الأمريكي يرتفع 1.6% إلى 54.9 مليار دولار في أغسطس

العجز التجاري الأمريكي يرتفع 1.6% إلى 54.9 مليار دولار في أغسطس

واشنطن: اتسع العجز التجاري الأمريكي في أغسطس آب في الوقت الذي ارتفعت فيه واردات السلع الاستهلاكية إلى مستوى قياسي لكن العجز في التجارة مع الصين، وهو محور اهتمام إدارة ترامب التي ترفع شعار ”أمريكا أولا“، تراجع.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية يوم الجمعة إن العجز التجاري زاد 1.6 بالمئة إلى 54.9 مليار دولار. ولم تعدل الوزارة بيانات العجز التجاري لشهر يوليو تموز البالغ 54 مليار دولار.

وكان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا أن يرتفع العجز التجاري بشكل طفيف إلى 54.5 مليار دولار في أغسطس آب.

وانخفض العجز في تجارة السلع مع الصين، الذي ينطوي على حساسية سياسية، بنسبة 3.1 بالمئة إلى 31.8 مليار دولار على أساس غير معدل مع هبوط الواردات 0.8 بالمئة. وارتفعت الصادرات إلى الصين 8 بالمئة في أغسطس آب بفعل زيادة في شحنات فول الصويا. وقفز العجز في تجارة السلع مع الاتحاد الأوروبي 23.7 بالمئة إلى 15.3 مليار دولار.

والولايات المتحدة والصين منخرطتان في حرب تجارية مضى عليها 15 شهرا. وأعلنت واشنطن هذا الأسبوع فرض رسوم جمركية على الطائرات وغيرها من المنتجات الصناعية وأيضا منتجات زراعية من الاتحاد الأوروبي في أعقاب قرار لمنظمة التجارة العالمية بخصوص قضية بشأن دعم صناعة الطائرات.

ويتوقع خبراء التجارة أن يفرض الاتحاد الأوروبي رسوما جمركية على بضائع أمريكية العام القادم بسبب الدعم الحكومي لبوينج.

وفي أغسطس آب، ارتفعت صادرات السلع 0.3 بالمئة إلى 138.6 مليار دولار بفضل زيادة في صادرات فول الصويا بلغت 0.3 مليار دولار.

وزادت صادرات الإمدادات والمواد الصناعية 1.5 مليار دولار مع ارتفاع شحنات النفط الخام بواقع 0.8 مليار دولار. لكن صادرات السلع الرأسمالية انخفضت 1.4 مليار دولار مع هبوط شحنات الطائرات بواقع 1.3 مليار دولار.

وارتفعت واردات السلع 0.6 بالمئة إلى 213 مليار دولار في أغسطس آب. وساهمت في تعزيز الواردات زيادة في واردات السلع الرأسمالية بلغت 1.9 مليار دولار لتصل إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق. وزادت واردات الهواتف المحمولة 1.1 مليار دولار.

 

وعلى أساس معدل في ضوء التضخم، يكون العجز في تجارة السلع قد ارتفع 0.3 بالمئة إلى 85.7 مليار دولار في أغسطس آب. وقد تستمر التجارة في التأثير بالسلب على الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثالث.

وتتراوح تقديرات النمو للربع الثالث من 1.3 بالمئة إلى 1.9 بالمئة على أساس سنوي. ونما الاقتصاد الأمريكي بوتيرة بلغت 2 بالمئة في الربع الثاني، متراجعا من 3.1 بالمئة في الربع الأول.

المصدر: رويترز

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي