English

EGX 30 13,720.65 0.19%



أسهم البنوك تهبط بمعظم أسواق الخليج لكن أبوظبي الأول يرفع البورصة

أسهم البنوك تهبط بمعظم أسواق الخليج لكن أبوظبي الأول يرفع البورصة

دبي: تراجعت معظم بورصات الخليج الرئيسية يوم الأربعاء فيما يعود بشكل كبير إلى خسائر في أسهم البنوك، لكن بورصة أبوظبي خالفت الاتجاه بدعم سهم بنك أبوظبي الأول أكبر بنوكها.

متعامل سعودي يراقب أسعار الأسهم في بورصة الرياض يوم الثامن من يناير كانون الثاني 2020. تصوير: أحمد يسري - رويترز. يحظر إعادة بيع الصورة أو الاحتفاظ بها في أرشيف.

ونزل المؤشر القياسي للبورصة السعودية 0.2 بالمئة متخليا عن مكاسب سابقة حققها خلال يوم? ?الأربعاء. وتراجع سهم مجموعة سامبا المالية 1.6 بالمئة بينما فقد سهم البنك السعودي البريطاني 1.7 بالمئة.

وهبط سهم عملاق النفط المملوك للدولة أرامكو السعودية 0.3 بالمئة إلى 34.5 ريال. وبدأت المجموعة المالية هيرميس تغطية سهم أرامكو بتوصية ”بالحياد“ بما يتماشى مع توصيات شركات سمسرة أخرى، ووضعت سعرا مستهدفا عند 34 ريالا (9.06 دولار) للسهم.

وزاد مؤشر أبوظبي واحدا بالمئة بفضل صعود سهم بنك أبوظبي الأول 1.4 بالمئة وارتفاع سهم العالمية القابضة 14.9 بالمئة.

وذكرت رويترز، نقلا عن مصدرين مطلعين، أن بنك أبوظبي الأول أكبر بنوك الإمارات يجري محادثات لاستحواذ محتمل على الوحدة المصرية لبنك عودة اللبناني.

كان المدير المالي لبنك عودة تامر غزالة قال الأسبوع الماضي، عندما أبلغ رويترز بأن البنك يدرس بيع الوحدة، إن نشاط بنك عودة مصر نما من ثلاثة أفرع استحوذ عليهم في 2005 إلى خمسين فرعا اليوم بإجمالي أصول 4.4 مليار دولار بنهاية سبتمبر أيلول.

وفي دبي فقد المؤشر 0.2 بالمئة مع هبوط سهم بنك المشرق 8.6 بالمئة وخسارة سهم إعمار العقارية واحدا بالمئة.

ونزل مؤشر قطر 0.1 بالمئة مع هبوط سهم صناعات قطر ذي الثقل في السوق 0.5 بالمئة وانخفاض سهم قطر للوقود 0.7 بالمئة.

لكن البورصة شهدت بعض الدعم من بنك قطر الوطني ومصرف الريان اللذين ارتفعا 0.3 بالمئة و0.5 بالمئة على الترتيب.

وأعلن مصرف الريان يوم الثلاثاء زيادة أرباحه السنوية.

وخارج منطقة الخليج، زاد مؤشر الأسهم القيادية بالبورصة المصرية 0.8 بالمئة بفضل ارتفاع سهم البنك التجاري الدولي، أكبر بنك مدرج في البلاد، 0.9 بالمئة وصعود سهم السويدي إلكتريك 1.7 بالمئة.

المصدر: رويترز

#الكلمات المتعلقه

© جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

الي الاعلي