العد التنازلي لإطلاق جديد



  • نتائج البحث عن: مستثمرين

    إن أي كابيتال تبدأ خطوات الاستحواذ على شركة سمسرة

    إن أي كابيتال تبدأ خطوات الاستحواذ على شركة سمسرة

    تستعد شركة إن أي كابيتال القابضة – الذراع الاستثمارية لبنك الاستثمار القومي – لإتمام حزمة من الصفقات خلال الفترة المقبلة، في إطار استراتيجية جديدة تستهدف التحول لبنك استثمار والتوسع في اقتناص صفقات الاستثمار المباشر، وكذلك التوسع في المنافسة على إدارة صفقات واستثمارات تتبع القطاع الخاص وعدم قصر خدمات الشركة على الجهات الحكومية. إضغط لمتابعة جريدة حابي على تطبيق نبض EGX كشف محمد متولي الرئيس التنفيذي للشركة في حوار موسع تنشره جريدة حابي على صفحات هذا العدد، عن بدء اتخاذ خطوات مبدئية للاستحواذ على شركة سمسرة لتكون الداعم الرابع لأعمال إن أي كابيتال التي تستند حاليًا على أنشطة إدارة الأصول والاستثمار المباشر والاستشارات المالية، لافتًا إلى أن الشركة المستهدفة ستكون من بين قائمة أكبر 25 شركة سمسرة محليًّا، وتم خوض مباحثات مبدئية مع عدة أطراف. كما كشف عن دراسة ما لا يقل عن 5 فرص استثمارية بمجالات الرعاية الصحية والأغذية والتكنولوجيا المالية، تتنوع بين كيانات كبيرة وصغيرة ومتوسطة الحجم، بهدف الاستثمار المباشر عبر الاستحواذ على حصة أقلية مؤثرة حال توافر إدارة قوية بالشركة أو اقتناص حصة حاكمة بالكيانات التي تتطلب إعادة هيكلة، متوقعًا الانتهاء من صفقة أو أكثر خلال الشهور القليلة المقبلة. ندير زيادة رأسمال بقيمة 1.5 مليار جنيه لشركة صناعية كبرى.. ومثلهم تسهيلات ائتمانية لصالح أخرى عقارية وأشار متولي إلي اقتراب شركته من إتمام عدد من التكليفات لصالح شركات من القطاع الخاص، من بينها عملية زيادة رأسمال بقيمة 1.5 مليار جنيه لواحدة من كبرى الشركات الصناعية، وكذلك تدبير تسهيلات ائتمانية لصالح شركة تعمل في المجال العقاري بقيمة تدور حول 1.5 مليار جنيه أيضًا. كما كشف متولي عن تقدم إن أي كابيتال بعروض مؤخرًا لجهتين حكوميتين لإدارة محافظ الأسهم التابعة لهما، في إطار خطة للتوسع في إدارة الأصول عبر إضافة محافظ الأسهم إلى جانب محافظ العائد الثابت، وكذلك دراسة تأسيس صندوق استثماري جديد للاستفادة من الفرص المتنوعة التي تزخر بها السوق المحلية بعد التراجعات العنيفة التي لحقت بالأسعار السوقية لأغلب الأسهم بمختلف القطاعات المتداولة. عرضنا على جهتين حكوميتين إدارة محافظ أسهم.. وتحركات جدية لتأسيس صندوق جديد وقال متولي إن الفترة الحالية تشهد أيضًا دراسة فرص اختراق أنشطة مالي

    وزير قطاع الأعمال العام: لا تراجع عن التعاون مع القطاع الخاص

    وزير قطاع الأعمال العام: لا تراجع عن التعاون مع القطاع الخاص

    في حوار يأتي بعد أيام من إلغاء طرح إدارة شركة مصر الجديدة على القطاع الخاص إثر عدم تلقيها أي عروض، ويتزامن مع انتشار مقلق لفيروس كورونا الجديد الذي تسبب في تعطل العديد من الخطط الاستثمارية وأسفر عن تراجعات حادة بأسواق المال عالميًّا ومحليًّا، كشف هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام عن المستهدفات خلال الفترة المقبلة، والإطار العام لخطة تطوير شركة مصر الجديدة ذاتيًّا، وأسباب تجميد طرحها في البورصة، وفرص تكرار تجربة المشاركة الإدارية مع القطاع الخاص في مشروعات أخرى بخلاف النشاط العقاري. كما كشف توفيق عن آخر تطورات عدد من ملفات الشراكة مع القطاع الخاص، ومن بينها المفاوضات الجارية مع شركة دونج فينج بشأن السيارات الكهربائية وكواليس الاجتماع الأخير مع رئيس الوزراء بشأن استراتيجية توطين صناعة السيارات، ونتائج التعاون مع الصندوق السيادي، إلى جانب الخطوات التنفيذية لاختيار شركات الاستشارات لتنفيذ خطة تطوير نادي غزل المحلة وكذلك توقيت طرح نشاط الكرة على المستثمرين. EGX كما تطرق الحوار إلى وضع شركات قطاع الأعمال العام ببرنامج الطروحات الحكومية الذي أصبح تضم مرحلته الأولى شركة تابعة واحدة فقط بعد استبعاد مصر الجديدة للإسكان ومن قبلها شركة الإسكندرية للزيوت المعدنية أموك، إلى جانب مناقشة المقترحات بشأن الضرائب على التعاملات بالبورصة المصرية، ومدى تأثيرها على جاهزية السوق وفرص نجاح البرنامج الحكومي، وكذلك فرص لجوء الشركات التابعة للوزارة لسوق أدوات الدين وبصفة خاصة الصكوك التي تحظى باهتمام خاص خلال الفترة الجارية. هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام حابي: نريد أن نبدأ بالحديث عن ملامح الخطة الجديدة لتطوير شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير في ظل إلغاء خطة طرح إدارتها على القطاع الخاص؟ توفيق: سننفذ خطة تطوير ذاتي، فقد استهدفنا في الأساس تخفيض المساحة الزمنية اللازمة للتطوير عبر إلقاء هذا الحمل على عاتق القطاع الخاص، ولكن الأخير لم يتقدم للعب هذا الدور وبالتالي سنقوم بالمهمة بأنفسنا مثلما نفعل في العديد من الأمور الأخرى. حابي: هل ستعتمد خطة التطوير الذاتية على تعيين إدارة جديدة؟ وهل سيتم انتقاء القيادة التنفيذية من خلال الإعلان عن طلب متقدمين للمنصب وفقًا لشروط واضحة مثلما حدث بشركة التأمين؟ توفيق: لن أستبق الأحداث، فهناك مجلس إدارة وجمعية عمومية يضمان نخبة من الخبرات

    المزيد

    © جميع الحقوق محفوظة أراب فاينانس 2015

    الي الاعلي